الشرق الأوسط

السودان: اتهام إثيوبيا لنا بالعمالة لطرف ثالث إهانة لا تغتفر

أكدت وزارة الخارجية السودانية اليوم السبت، أن اتهام أديس أبابا للخرطوم بالعمالة لطرف ثالث، إهانة لا تغتفر.
وأعربت وزارة الخارجية السودانية، في بيان نقلته وسائل الإعلام السودانية، عن أملها في أن تغلب إثيوبيا إرادة السلام في تعاملاتها مع البلاد، وأكدت أن أديس أبابا لجأت لطرف ثالث في اعتداءاتها على الأراضي السودانية، وتوظف سياستها الخارجية في غير مصلحة شعبها وبشكل غير مسؤول.
ودعت إثيوبيا إلى ضرورة اللجوء للخيارات القانونية، بدلا من تهديد السلم الإقليمي، والكف عن ادعاءات لا يسندها حق ولا حقائق، مشددة على أن الخرطوم، لن تتنازل عن بسط سيادتها على أراض أقرت إثيوبيا بتبعيتها للسودان، الذي لا يمكن أن يأتمن إثيوبيا والقوات الأثيوبية على المساعدة في بسط السلام، حيث تأتي القوات الأثيوبية معتدية عبر الحدود.
وكانت وزارة الخارجية الإثيوبية، قد أعلنت عن تطورات نزاعها مع السودان حول منطقة حدودية تؤيد الوثائق الدولية أحقية السودان بها، وتبعيتها لها.

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى