الشرق الأوسط

روحاني: إيران ملتزمة بالاتفاق النووي

أكد الرئيس الإيراني، حسن روحاني، اليوم الأربعاء، أن بلاده ملتزمة بالاتفاق النووي تزامنا مع انسحابها من البروتوكول الإضافي.
ووفقا لوكالة أنباء فارس الإيرانية، قال روحاني إن الأميركيين تسببوا في 200 مليار دولار خسائر مباشرة لطهران، ومئات المليارات من الدولارات خسائر غير مباشرة في هذه السنوات الثلاث.
وأضاف الرئيس الإيراني أن إدارة البلاد بها العديد من التعقيدات، وهي ليست مهمة سهلة، مشيرا إلى أنه لا يمكن أن تدار البلاد بالإحساس والحماس والهتاف والشعارات.
دفاع عن الاتفاق
ودافع الرئيس الإيراني حسن روحاني، عن الاتفاق مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية لمواصلة التعاون بين الطرفين بعد تعليق البروتوكول الإضافي الذي يخضع البرنامج النووي الإيراني لرقابة صارمة، أمس الثلاثاء، موجهاً انتقادات للبرلمانيين المعارضين للاتفاق، مع اتهام من يقف ضد الاتفاق ويخدشه باللعب في ملعب الأعداء ومتابعة أهدافهم.
اتهام غير مباشر
وفي اتهام غير مباشر للبرلمان الإيراني الذي يهيمن عليه المحافظون، بالتدخل في أعمال الحكومة، أكد روحاني، خلال اجتماع مجلس الوزراء، أنه لا يحق لأي سلطة التدخل في شؤون السلطات الأخرى، قائلاً إنّ رئيس الجمهورية هو المسؤول عن تنفيذ الدستور.
واعتبر أنّ الإساءة إلى حسن روحاني ليست مهمة، لكن الإهانة لرئيس الجمهورية ليست عملاً صائباً، مؤكداً أنّ إدارة البلاد لها تعقيداتها الكثيرة وليست سهلة.
وكان وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف قد أكد أمس الثلاثاء، وقف التنفيذ الطوعي للبروتوكول الاضافي بدءا من يوم أمس الثلاثاء وفقا للقانون المصادق عليه من قبل مجلس الشورى الاسلامي، لافتا في الوقت ذاته الى استمرار تنفيذ اتفاق الضمانات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى