المغرب العربي

محكمة تونسية تقضي غيابياً بسجن بلحسن الطرابلسي 10 أعوام

قضت محكمة تونسية، اليوم الثلاثاء، بسجن بلحسن الطرابلسي 10 سنوات في ملف التلفزة الوطنية وشركة كاكتوس، الذي تناول أكبر قضية فساد مالي في المجال الإعلامي التونسي، وهي القضية المعروفة بقضية عقود الإعلانات التجارية بين شركة «كاكتوس برود» والتلفزيون الرسمي التونسي.
وأضاف مصدر قضائي لوكالة تونس أفريقيا للأنباء، أن المحكمة قضت أيضا بسجن سامي الفهريصاحب قناة الحوار التونسي 8 سنوات.
وتطالب تونس فرنسا، بترحيل الطرابلسي لمحاكمته في 5 قضايا جارية أو صدرت فيها أحكام غيابية لمخالفات اقتصادية ومالية.
وبلحسن الطرابلسي، هو الشقيق الأكبر لليلى بن علي زوجة الرئيس الأسبق زين العابدين، حيث كان من أبرز رجال الأعمال بمجال العقارات والاستيراد والتصدير والفندقة، ويتهم بالتورط في قضايا فساد مالي ونهب للمال العام.‎
وفر الطرابلسي إلى فرنسا، عقب اندلاع الثورة في تونس مطلع العام 2011.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى