أخبار اليوم

سيشل.. أول دولة في العالم تبلغ «مناعة القطيع» ضد كورونا

ابتداء من 25 مارس ستسمح بدخول جميع السياح المطعمين

أصبحت جمهورية سيشيل أول دولة في العالم تصل إلى مناعة القطيع، بفضل تبرعات اللقاحات التي حصلت عليها من الإمارات والهند، وفقا ليورو نيوز.
وأعلنت السلطات في ذلك البلد فجأة تغيير إجراءات استقبال زوارها. وقالت إنها، ابتداء من 25 مارس القادم، سوف تسمح لجميع المسافرين بدخول أراضيها دون شرط الحصول على لقاح كوفيد، باستثناء القادمين من جنوب إفريقيا، بحسب غرفة اجتماعات مجلس السياحة في سيشيل.

وحتى اليوم، على الوافدين إلى هذه الدولة الحجر الصحي في فندق معين عند الوصول، ولكن هذا لن يكون مطلوبًا بعد 25 مارس. وسيتعين على الزوار حجز الإقامة في واحدة من 700 مؤسسة سياحية معتمدة، سيتم إصدار قائمة بها قريبًا. وطالما تم حجز مكان الإقامة، فلن توجد قيود على التنقل لكن سيظل الزوار مطالبين بالالتزام بتدابير الصحة العامة الأخرى مثل ارتداء الأقنعة وغسل اليدين والتباعد الاجتماعي.
وسيشل، عبارة عن جزيرة صغيرة تقع في الساحل الشرقي لإفريقيا، ويبلغ عدد سكانها نحو 100 ألف نسمة.
وأسهم انتشار اللقاحات بشكل سريع وحازم في جعل جمهورية سيشل على رأس الدول التي تحد من انتشار المرض.
وحسب مجلة فوربس، فإن سيشل «قامت بعمل رائع في السيطرة على تفشي كوفيد داخل حدودها ووضع تدابير السلامة. للسماح للزوار بالعودة بأمان».
ووفقا لفوربس بدأت سيشيل في تلقيح سكانها في يناير بـ 100 ألف جرعة من لقاح أكسفورد أسترا-زينيكا تبرعت به الهند و 50 ألف جرعة من لقاح سينوفارم الصيني تبرعت به الإمارات العربية المتحدة. ويعتمد اقتصاد سيشل بشكل كبير على السياحة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى