الشرق الأوسط

تونس تطلق قمرها الصناعي من روسيا

تطلق تونس اليوم بالتزامن مع احتفالها بعيد الاستقلال أول قمر صناعي تونسي الصنع بالتعاون مع روسيا وهو أول قمر صناعي تونسي يرسل إلى الفضاء.

وأعلن مجمع «تلنات» أن المركبة الفضائية الروسية Soyouz2 ستنقل على متنها أول قمر صناعي تونسي «تشالنج وان» أو «تحدي واحد» صباح السبت لمداره حول الأرض انطلاقا من قاعدة بايكونور الفضائية في كازاخستان.

ويشارك في عملية إطلاق القمر «تحدي 1» فريق من المهندسين والمختصين التونسيين استعدوا لكل مراحل إطلاق القمر الصناعي والتي تخضع إلى بروتوكول شديد الدقة.

وكان مدير عام المجمع صاحب المشروع محمد فريخة، أكد في حوار أجرته معه وكالة الأنباء الرسمية التونسية أن القمر الصناعي أنجز بكفاءات نحو عشرين مهندسا تونسيا تلقوا تكوينهم في مدارس المهندسين بتونس في اختصاصات البرمجيات والإلكترونيكس والميكانيك، وبدعم من خبرات تونسية تعمل في وكالات فضاء دولية، وأضاف أن اختيار موعد العشرين من مارس 2021 الموافق للاحتفال بالذكرى 65 للاستقلال كان محض صدفة، ولكنها صدفة جميلة ومليئة بالدلالات.

يذكر أنه تم تأجيل موعد إطلاق القمر في مناسبتين من يوليو 2020 إلى شهر نوفمبر من نفس السنة، ثم إلى موعد العشرين من مارس.

ودعا صاحب الشركة محمد فريخة السلطات التونسية إلى المصادقة على اتفاقية الأمم المتحدة لسنة 1974 حول الأقمار الصناعية ما سيمكن من تسجيل القمر الصناعي « تحدي واحد» على سجل تونسي.

وفي تونس، اعتبر نائب رئيس الجمعية التونسية لعلوم الفلك هشام بن يحيى أن الحدث مهم وستعيش على وقعه البلاد يوم السبت، ودعا كل التونسيين إلى متابعته ومشاهدته، خاصة أنه أول قمر صناعي تونسي من نوع ما يعرف بالكيوبسات وهي أقمار صناعية صغيرة الحجم وهي عبارة على مكعبات لا يتجاوز حجمها 10 إلى 20 سنتيمتر وقد صنع في تونس وبأياد مهندسين وشبان تونسيين، وأضاف في حديثه للموقع «نأمل أن يكون الحدث فرصة للفت انتباه العالم إلى أنه أصبح لدينا في تونس شركة تعمل في مجال تصنيع التكنولوجيات الفضائية الدقيقة وفي ذلك جلب للاستثمارات وتسويق لكفاءاتنا».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى