الشرق الأوسط

الجمارك الإيرانية تمنع دخول السيارات الفاخرة الأميركية

محمد مجيد الأحوازي –

أعلن النائب الفني للجمارك الإيرانية أن المنظمة تمنع دخول السيارات الفاخرة والأميركية من المناطق الحرة الإيرانية إلى داخل البلاد، مستشهداً بأمر من المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي.
وقال مهرداد جمال ارونقي، في لقاء خاص مع وكالة أنباء الطلبة الإيرانية «إيسنا»: «إن خامنئي مرشد البلاد، عارض استيراد مثل هذه المركبات إلى البلاد، وأن الجمارك الإيرانية ستتصرف وفقًا لهذا الأمر الصادر من المرشد الإيراني».
ولم يقدم ارونقي إحصائيات دقيقة عن السيارات الفارهة الأميركية في المناطق الحرة بإيران، لكنه أكد أنه «بناءً على أوامر خامنئي ستمنع الجمارك الإيرانية دخول السيارات الفاخرة المصنوعة في الولايات المتحدة إلى المناطق الحرة بإيران أيضاً».
وبحسب القوانين الجديدة، ذكرت الجمارك الإيرانية أنه «لا يمكن نقل سيارات تحمل علامات لامبورغيني، وفيراري، وبورشه، وهامر، ومازيراتي، وبوجاتي، بالإضافة إلى سيارات أخرى من ماركات أمريكية، مصنعة أو أمريكية المنشأ إلى إيران».

حظر أيفون
في سبتمبر من هذا العام، أصدر المرشد الأعلى للثورة الإيرانية خامنئي أيضاً تعليماته للحكومة الإيرانية لمواجهة استيراد «الهواتف الفاخرة الأميركية (iPhone) وشراء العقارات من قبل أثرياء إيران في الخارج».
ويتصدر الإيرانيون المرتبة الثانية في قائمة مشتري العقارات الأجانب في تركيا، حيث يرون بأن تركيا تعتبر ملاذاً آمنًا للحفظ على مدخراتهم بسبب العقوبات الأميركية المفروضة على إيران.
وأعرب خامنئي عن قلقه من استيراد هواتف الايفون قائلاً: «في عام 2019، تم إنفاق نصف مليار دولار على استيراد هذا النوع من الهواتف وهذا الحجم من الاستيراد والانفاق لا داعي له»، على حد تعبيره .
وأثارت أنباء معارضة المرشد الإيراني خامنئي لاستيراد لقاحي كورونا الأميركي والبريطاني في الأسابيع الأخيرة جدلاً واسعاً بين الإيرانيين.
وعارض العديد من الإيرانيين موقف خامنئي الأخير من حظر استيراد اللقاحات الأميركية والبريطانية إلى البلاد، مطالبين أن يسند ملف إستيراد اللقاحات إلى الأطباء والعلماء الإيرانيين المختصين بهذا المجال لا رجال الدين والسياسة بايران.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى